آخر الأخبار

معالي السيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي يزور الجامعة التقنية الوسطى

معالي السيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي يزور الجامعة التقنية الوسطى
معالي السيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي يزور الجامعة التقنية الوسطى
زار معالي الاستاذ الدكتور نبيل كاظم عبد الصاحب وزير التعليم العالي والبحث العلمي اليوم الاربعاء الموافق 20 كانون الثاني 2021 الجامعة التقنية الوسطى، ولدى وصول معاليه الى الجامعة كان في استقباله الاستاذ الدكتور عبد المحسن ناجي المحيسن رئيس الجامعة والسيدين المساعدين العلمي والإداري وعدداً من عمداء كليات ومعاهد الجامعة.
وفي بداية الزيارة رحب السيد رئيس الجامعة بمعالي الوزير بتشريفه للجامعة عبر زيارته الكريمة متمنيا له دوام النجاح والسداد، بدوره قدم معالي الوزير شكره للحاضرين واثنى على سير العمل في اروقة الجامعة والالتزام بساعات العمل المقررة مؤكدا ان طبيعة جولاته الميدانية للجامعات غايتها الوقوف على كثير من الامور والهموم المشتركة للتعليم العالي ولاسيما بعد تظاهرات تشرين وعدم وجود امكانيات مادية في الجامعات وايضا في ظل الظرف الصحي الذي نمر به إذ وضعنا خطة بمستوى هذه الظروف لإجتياز الازمة.
واضاف معاليه ضرورة اخذ الجامعات دورها واستقلاليتها وصنع القرار الذي يبدأ من الاستاذ في قاعته الدراسية مرورا بالقسم العلمي ومجلس الكلية او المعهد ثم مجلس الجامعة، إذ كان من المعتاد ان تتخذ القرارات من الوزارة ولكن نؤمن باستقلالية الجامعات في اتخاذ قراراتها.
وبيّن معالي الوزير ان الوزارة اجتازت خلال المدة الماضية مرحلة صعبة الا وهي مخرجات وزارة التربية اذ تعاملت معها بشكل ايجابي بعد ذهابنا الى مجلس الوزراء واتخاذنا قراراً بأن تكون امتحانات وزارة التربية في الجامعات وبشكل حضوري وكانت النتيجة قبول 222 الف طالب وطالبة للدورين الأول والثاني في الجامعات بعد أن كانت طاقتها الاستيعابية 107 الف طالب وطالبة.
واشار معالي الوزير الى موضوع التوسعة في خطة القبول للدراسات الصباحية والمسائية والتعليم الأهلي مؤكدا أن التحدي في العمل يتجسد في عدم توفر أي شيء لكننا علينا استيعاب المتغيرات للذهاب الى طريق النجاح وان المطلوب الآن هو تحقيق الامكانات بجانبيها الالكتروني والحضوري واستيعاب الطلبة والتعاون بين الزملاء وتجاوز المرحلة بظروفها النفسية وأن نكون اباء للطلبة فضلا عن اشاعة سلطة الاحترام.
وفي جانب آخر أكد معالي الوزير على أهمية البحث العلمي واجراء البحوث العلمية المشتركة والنشر في مجلات الجامعات العراقية الحاصلة على التصنيفات العالمية والارتقاء بها حتى يتمكن الباحثون الاجانب من النشر فيها.
كما بيّن سيادته ضرورة وضع خارطة طريق لسوق العمل وتشخيص المرحلة القادمة عبر استحداث الأقسام العلمية وتحديث أو تغيير مناهجها مع حاجة سوق العمل والتعشيق معه.
ودعى معاليه الى الاهتمام بالبنى التحتية للجامعات والخطة الاستثمارية والصرف على امور تقوي تلك البنى، وكذلك على الاهتمام بموضوع الاتمتة الإدارية لإنها تقلل الجهد المبذول في العمل.
كما سلط معاليه الضوء على الجانب التوعوي ولاسيما في موضوع الانتقادات التي توجه الى الجامعات عبر وسائل الإعلام وضرورة تبصير الناس بالحقائق وانتقاء الكلمات الصحيحة والتحدث بإصول ومعقولية وبالتاريخ الايجابي للمؤسسة واظهار نتاجاتها العلمية إعلاميا.
وفي نهاية حديث معالي السيد الوزير فتح باب النقاش أمام الحضور إذ تحدث السيد رئيس الجامعة والمساعدان العلمي والإداري وعدد من السادة العمداء والحضور عن بعض الامور العلمية والإدارية التي تخص عمل الجامعة.

مقالات ذات صله